الإثنين , فبراير 24 2020
الرئيسية / بيانات وبلاغات / الجمعية المغربية للمكونين تعتبر توضيح وزارة التربية الوطنية انتصارا للطابور الخامس، وقتلا لاستقلالية المراكز الجهوية للتربية والتكوين.

الجمعية المغربية للمكونين تعتبر توضيح وزارة التربية الوطنية انتصارا للطابور الخامس، وقتلا لاستقلالية المراكز الجهوية للتربية والتكوين.

Spread the love

في بلاغ توصل به الموقع، أكدت الجمعية المغربية للمكونين بالمراكز الجهوية للتربية والتكوين أنها، وعلى إثر البلاغ التوضيحي الصادر عن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يوم 18 دجنبر 2019 بخصوص ميزانية المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، وتنويرا منها للرأي العام الوطني، فإنها توضح بأن بلاغ الوزارة المذكور، يمرر قرارا مصيريا وخطيرا يقطع الشك باليقين، إذ انتصر بشكل واضح للطابور الخامس النشط داخل دواليب الوزارة، ويعلن صراحة موت مطلب استقلالية المراكز الجهوية كمؤسسات لتكوين الأطر العليا غير تابعة للجامعة، والتنصيص رسميا على تبعيتها للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.
ويضيف البلاغ التوضيحي للمكونين بأن بلاغ الوزارة خطاب تعويمي للرأي العام، قوامه تخمة من المصطلحات والمفاهيم التقنية المالية، بهدف حصر النقاش في موضوع ميزانية المراكز، ليس إلا، وبالتالي تهريب النقاش عن القضية المركزية لهوية المراكز الجهوية والمتمثلة في ضمان استقلالها عن الأكاديميات الجهوية انسجاما مع المرسوم المحدث للمراكز. بل ويتضمن مغالطات، بحجم الافتراء على مشروع الجهوية، إذ ينتقل بالمراكز الجهوية من مركزية الوزارة إلى مركزية الأكاديمية، ناهيك عن الافتراء البين لتخصيص الأكاديميات الجهوية اعتمادات إضافية طيلة السنوات السابقة لتأمين أجرأة برامج عمل المراكز الجهوية، وهو افتراء يؤكده واقع هذه المراكز.
لينتهي بلاغ السادة المكونين بأن الجمعية المغربية للمكونين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ترفض رفضا مطلقا قرار ضرب استقلالية المراكز الجهوية، وتحمل الوزارة مسؤوليتها التاريخية في تعطيل هذه المؤسسات العلمية والتكوينية عن أداء مهامها الوظيفية بكل استقلالية، وتحذر من عواقب التمادي في هذا المشروع الوبال على منظومة التربية والتكوين، وتدعو كافة الفاعلين النقابيين والمهنيين التربويين إلى تسريع عملية التنسيق التي بدأت، للتصدي لهذا التراجع الخطير الذي يُنعِي مطلب استقلالية المراكز وهي على عتبة تخليد عيد ميلادها الثامن يوم 23 دجنبر 2019، تاريخ صدور مرسوم إحداثها.

 

وفيما يلي نص بلاغ الجمعية المغربية للمكونين بالمراكز الجهوية للتربية والتكوين: 

عن hassan idouaaziz

شاهد أيضاً

الفرع المحلي للنقابة الوطنية للتعليم- فدش مراكش- المدينة يطالب بفتح تحقيق فوري حول تهشيم سيارات الأساتذة بإعدادية الكندي بتسلطانت.

Spread the love أكد بيان تضامني، توصل به الموقع أن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم، …

اترك تعليقاً